Arabic Dutch English French German Japanese Portuguese
FacebookTwitterDiggGoogle BookmarksLinkedinRSS Feed
< أسعار العملات : دولار أمريكى ** بيع:17.79 شراء 17.69 جنية إسترلينى ** بيع :24.185. شراء:23.885 يورو : بيع 21.291 شراء : 21.036ريال سعودى : بيع :4.743 شراء : 4.716 درهم إماراتى : بيع:4,843 شراء :4.843 دينار كويتى : بيع :58,991شراء :58.644

الجمعة, 09 آذار/مارس 2018 08:13

طريقة «علي جمعة» والطرق الصوفية

كتبه 

 

 

 

أحدثت الطريقة الجديدة لمفتي الديار المصرية السابق، الدكتور علي جمعة، حالة من الذعر داخل البيت الصوفي خلال الفترة الماضية، نظرا لانضمام عدد من مريدي الطرق القديمة إلى طريقة جمعة، التي أطلق عليها "الصديقية الشاذلية".

 

 

وطالب عدد من قيادات الطرق الصوفية، أتباعهم بالتمسك بطرقهم التي تربوا فيها، وتعلموا على أيدي مشايخها وعلمائها، وعدم الذهاب لحضرات طريقة مفتي الديار السابق، التي تتخذ من مسجد فاضل بـ«6 أكتوبر»، معقلا لها. 

 

وكان عدد من مريدي الصوفية، المنضمين حديثا لطريقة جمعة، أكدوا لـ"أمان"، أنهم تركوا بعض الطرق وانضموا لـ «الصديقية الشاذلية»، نظرا لعلم شيخها الدكتور علي جمعة.

 

 

وقال سيد مندور القيادي الصوفي لـ"أمان"، إن انضمام المريدين لطريقة جمعة، أمر طبيعي، حيث أن علمه وعقيدته السليمة جعلت المريدين يحبون طريقته، وينضمون إليها بالآلاف، خاصة أنهم لم يجدوا هذا العلم عند الطرق الصوفية الأخرى.

 

ودعا مندور، ألا يكون الانضمام إلى طريقة جمعة بهذه الصورة الكبيرة، حتى لا تفشل باقي الطرق والكيانات الصوفية، فمن الممكن أن يذهب المريدين لسماع دروس علم في حضرة شيخ الطريقة الصديقية الشاذلية، لكن لا يجب أن يبايعوه أو يعاهدوه على شىء حتى لا تحدث مشاكل خلال الفترة المقبلة، ولا توجد مشكلة أن يبايعه من هم ليسوا تابعين لطرق صوفية.

 

وتابع أن الطرق الصوفية ما هى إلا أبواب متعددة على طريق واحد، وجميعها يوصل إلى الله عزوجل، وعلى ذلك لا توجد أى مشكلة، فى أن يستزيد المريد الصوفي من علم جمعة، حتى يستطيع المريد الصوفي التصدي لأفكار الجماعات والتيارات المتشددة، التي تهاجم أهل التصوف بصفة مستمرة، وتتهمهم بالكفر والبدع والخزعبلات وغير ذلك من الأمور.

 

في السياق ذاته، قال نضال المغازي، شيخ الطريقة المغازية لـ"أمان"، إنه لا يجب على المريد الصوفي التابع لطريقة أن ينضم لأخرى، إلا بعد أن يطلق شيخ الطريقة سراحه، ويقول له اذهب ولا أريدك في طريقتى، وذلك حتى لا تحدث أزمة، بين الطرق الصوفية وبعضها.

 

وأضاف المغازي، أن كل شيخ طريقة صوفية ينظر إلى نفسه على أنه كبير العلماء، وشيخ الشيوخ، وانسحاب المريدين، وانضمامهم لطريقة أخرى، يحزن شيخ الطريقة التابع لها المريد، وهذا أمر خاطىء. 

 

وتابع أنه يجب على المريد الصوفي طاعة شيخه المربي، وعدم مخالفته أو معصيته، لأن هذا أمر يغضب الله ورسوله، ويجب على المريدين الذين خرجوا من طرقهم وانضموا لطريقة مفتى الديار السابق وغيرها، أن يعودوا إلى شيوخهم وطرقهم الأصلية، حتى لا تحدث فتنة، بين شيوخ الطرق. 

وسائط

المزيد من الاخبار

العبيدي: استقبال المرأة المصرية للرئيس بالنمسا يؤكد انتماءها للوطن

العبيدي: استقبال المرأة المصرية للرئيس بالنمسا يؤكد انتماءها للوطن

أكد بهجت العبيدي ، مؤسس الاتحاد العالمي للمواطن المصري بالنمسا،
بهجت العبيدي: المصريون بالنمسا يقفون مع مصر في خندق واحد

بهجت العبيدي: المصريون بالنمسا يقفون مع مصر في خندق واحد

قال بهجت العبيدي، نائب رئيس الاتحاد العام للمصريين بالنمسا،
من إبداع مدرسة الجن

من إبداع مدرسة الجن

تأملات نقدية في : صاحب الزمان بقلم د.سيد شعبان
فقرة "ضيف و نص": الكاتبة هدى حجاجي

فقرة "ضيف و نص": الكاتبة هدى حجاجي

فقرة "ضيف و نص": الكاتبة هدى حجاجي : ذ. بوزيان موساوي. وجدة/ المغرب.
وفاة الفنان حسن كامي

وفاة الفنان حسن كامي

كتب – إبراهيم خليل إبراهيم
إبنى..

إبنى..

كتب \عبدالحميد عبدالبصير--مصر
في القلب والعقل

في القلب والعقل

بقلم : إبراهيم خليل إبراهيم

الثلاثاء, ۱۸ كانون۱/ديسمبر ۲۰۱۸
الثلاثاء, ۰۹ ربيع الثاني ۱۴۴۰